سمو رئيس وزراء مملكة البحرين يستقبل الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية

أكد‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬رئيس‭ ‬وزراء‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬خلال‭ ‬لقائه‭ ‬بالمنامة‭ ‬في‭ ‬22‭ ‬يوليو‭ ‬2018م،‭ ‬بمعالي‭ ‬الدكتور‭ ‬عبد‭ ‬اللطيف‭ ‬الزياني،‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬لمجلس‭ ‬التعاون‭ ‬لدول‭ ‬الخليج‭ ‬العربية،‭ ‬أن‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬منظومة‭ ‬تأسست‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬صالح‭ ‬شعوب‭ ‬دول‭ ‬المجلس‭ ‬وستظل‭ ‬باقية‭ ‬–‭ ‬بإذن‭ ‬الله‭ ‬–‭ ‬فمتطلبات‭ ‬شعوب‭ ‬دول‭ ‬المجلس‭ ‬وآمال‭ ‬المواطنين‭ ‬فيه‭ ‬تفرض‭ ‬تكثيف‭ ‬الجهود‭ ‬لتعزيز‭ ‬التضامن‭ ‬والتكاتف،‭ ‬مشيرًا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬قادته‭ ‬لا‭ ‬يتوانون‭ ‬عن‭ ‬تحقيق‭ ‬تطلعات‭ ‬شعوب‭ ‬دولهم‭ ‬للمحافظة‭ ‬على‭ ‬مكتسباته‭ ‬ومنجزاته‭ ‬خلال‭ ‬مسيرته‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬مجالات‭ ‬التعاون‭ ‬المشترك‭.‬

كما‭ ‬أكد‭ ‬سموه‭ ‬حرص‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬على‭ ‬دعم‭ ‬المبادرات‭ ‬التي‭ ‬تعزز‭ ‬مسيرة‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬وتحافظ‭ ‬عليها،‭ ‬وعلى‭ ‬وحدة‭ ‬وتماسك‭ ‬شعوبه،‭ ‬وأن‭ ‬البحرين‭ ‬بقيادة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬تحرص‭ ‬دومًا‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬علاقاتها‭ ‬قوية‭ ‬مع‭ ‬أشقائها‭ ‬على‭ ‬كافة‭ ‬المستويات‭.‬

وشدد‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬البيت‭ ‬الجامع‭ ‬لدول‭ ‬المجلس‭ ‬فإن‭ ‬المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬هي‭ ‬السند‭ ‬الأساسي‭ ‬لهذا‭ ‬البيت‭ ‬ولكل‭ ‬مَن‭ ‬ينضوي‭ ‬تحته،‭ ‬ولم‭ ‬نعهد‭ ‬منها‭ ‬إلا‭ ‬كل‭ ‬الدعم‭ ‬والمساندة‭ ‬لهذه‭ ‬المنظومة‭ ‬الخليجية‭ ‬المباركة‭.‬ونوه‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬بالدور‭ ‬الذي‭ ‬يضطلع‭ ‬به‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬لمجلس‭ ‬التعاون‭ ‬ومعاونيه‭ ‬في‭ ‬الأمانة‭ ‬العامة‭ ‬في‭ ‬متابعة‭ ‬مسارات‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬دول‭ ‬المجلس،‭ ‬والحرص‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬القرارات‭ ‬التي‭ ‬تعزز‭ ‬هذا‭ ‬التعاون‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬مجالاته‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬والسياسية‭ ‬والأمنية‭.‬

من‭ ‬جهته‭ ‬أعرب‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬لمجلس‭ ‬التعاون‭ ‬لدول‭ ‬الخليج‭ ‬العربية،‭ ‬عن‭ ‬خالص‭ ‬شكره‭ ‬وتقديره‭ ‬لصاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬على‭ ‬مواقف‭ ‬سموه‭ ‬الداعمة‭ ‬والمساندة‭ ‬لكل‭ ‬عمل‭ ‬خليجي‭ ‬مشترك،‭ ‬مؤكدًا‭ ‬أن‭ ‬مواقف‭ ‬سموه‭ ‬مشهودة‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬مسيرة‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬وتوجيهات‭ ‬سموه‭ ‬الدائمة‭ ‬للحكومة‭ ‬بالإسراع‭ ‬في‭ ‬إنفاذ‭ ‬قرارات‭ ‬المجلس‭ ‬لها‭ ‬أطيب‭ ‬الأثر‭ ‬في‭ ‬تعميق‭ ‬التعاون‭ ‬والتنسيق‭ ‬الخليجي‭.‬

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin