النسخة الافتراضية الأولى لسباق “لومان” العالمي للسيارات برعاية سعودية

الرياض – إذاعة تلفزيون الخليج

(200) متسابق من (37) دولة.. والبحرين رابع العالم

أقيم سباق السيارات “لومان 24 ساعة” في أول نسخة افتراضية له، برعاية وزارة الرياضة السعودية خلال الفترة من 13 – 14 يونيو 2020م، حيث منعت الجائحة الوبائية كورونا إقامة أحد أشهر سباقات العالم على أرض الواقع في موعده السابق من نفس الشهر، ليتم تأجيله إلى سبتمبر المقبل.

جاءت الرعاية السعودية، ممثلة في اتحاد الرياضات الإلكترونية والذهنية، للسباق العالمي “لومان” مواكبةً لاهتمامها الكبير بعالم سباقات المحركات وإرضاءً لشغف الجماهير بالرياضة الإلكترونية، لتستمر بذلك العلاقة الوطيدة بين مجتمع الرياضة الإلكترونية العالمي ومجتمع رياضة السيارات العالمي، احتفاءً بالنسخة الافتراضية غير المسبوقة.

ويُعدُّ دعم سباق التحمل الأشهر في العالم “لومان” ضمن نسخته الرقمية خطوة متقدمة للرياضة على مستوى العالم، وامتدادًا لاهتمام وزير الرياضة السعودي، الأمير عبد العزيز الفيصل، والذي شارك مرتين في سباق “لومان 24 ساعة” الحقيقي، كأحد أبطال سباقات السيارات عالميًّا، حيث يتواصل هذا الدعم بعد استضافة المملكة منافسات “الفورمولا إي” و”رالي داكار”، والأخير سيعود إلى السعودية مرة أخرى في عام 2021م.

(200) متسابق عالمي تنافسوا عبر أجهزة المحاكاة

شارك في النسخة الافتراضية من سباق “لومان 24 ساعة” نخبة من سائقي العالمين الواقعي والافتراضي، شكلوا (50) فريقًا محترفًا من مختلف دول العالم، حيث أقيمت منافسات سباق التحمل الأشهر في المضمار الفرنسي الأسطوري على منصة (RFactor2) للألعاب.

تمَّ تقسيم السيارات المشاركة (50) سيارة في السباق الذي استمر لمدة (24) ساعة إلى فئتين: LMP)) و(GTE)، قام بقيادتها على الحلبة نجوم عالميين حاليين، وأبطالاً سابقين في سباق “الفورمولا 1″، وأبطالاً في سباق “إندي كار”، وأبطالاً في سباق “لومان”، بالإضافة إلى أبطال ومحترفي سباقات المحاكاة.

شهدت المنافسات قائمة قوية ضمت (200) متسابق من (37) دولة، شملت عددًا من أفضل السائقين المحترفين في العالم، بما فيهم بطلي العالم السابقين في “الفورمولا1 ” “فرناندو ألونسو” و”جنسون باتون”، إلى جانب نجومه الحاليين “ماكس فيرستابن” و”تشارلز لوكلير” و”لاندو نوريس” و”بيير جاسلي”، وعدد من المواهب الرائدة في بطولة العالم للتحمل، كما انضم إليهم نخبة من محترفي السباقات الافتراضية الذين تنافسوا عبر (170) جهاز محاكاة أثبتت نجاح المنافسة.

الفريق البحريني رابع العالم في “لومان” الافتراضي

كانت المشاركة الخليجية من مملكة البحرين لفريق “تو سيز موتورسبورت”، بقيادة المتسابق الشيخ عيسى بن عبد الله ومشاركة بقية سائقي الفريق، حيث أنهى الفريق البحريني منافسته الشرسة لأبطال العالم بتحقيقه المركز الرابع في الترتيب العام بعد منافسة قوية أثبتت قدرات متفوقة للفريق البحريني طوال مجريات السباق منذ انطلاقه وحتى نهاية زمنه على مدى (24) ساعة.

وشارك إلى جانب الشيخ عيسى بن عبد الله زملائه الثلاثة في فريق “تو سيز موتورسبورت”، السائقون البريطاني “أوليفر رولاند” المنافس في سباقات (الفورمولا إي)، ومحترفي السباقات الافتراضية “روري ماكدوف” و”ديفين براون”.

وتوزعت المراكز الثلاثة الأولى حسب النتائج النهائية للترتيب العام بين فريقي “ويليامز إي سبوت” المعروف عالميًّا في السباق الحقيقي والذي حصد المركزين الأول والثالث بسيارتين مختلفتين، وفريق “بايكوليس بيرست” للألعاب الإلكترونية الذي انتزع المركز الثاني.

الشراكات السعودية العالمية تدعم الرياضات الإلكترونية

يعمل الاتحاد السعودي للرياضات الذهنية باعتباره الجهة الرسمية المعنية برعاية نخبة الرياضيين الإلكترونيين، ويخدم مجتمع وقطاع الرياضة الإلكترونية في المملكة ويسعى لتطوير شراكاته العالمية، وقد حققت هذه الشراكة مع الاتحاد الدولي للسيارات في رعاية هذا الحدث غير المسبوق أهدافها من خلال ارتباط الرياضة الإلكترونية السعودية بالحدث الرياضي الشهير عبر حقوق الهوية البصرية والانتشار، وتشمل لافتات ولوحات على كل السيارات، وعلى كل جوانب المسار، بالإضافة إلى التعاون مع أشهر الأسماء في مجتمع الرياضة الإلكترونية، وعرض السباق عبر تغطيات إعلامية واستوديوهات تحليلية في (57) دولة، كما تمَّ التعليق على السباق كما هو الحال في السباق الواقعي الذي كان سيجرى في فرنسا.

وتتجلى روعة الرياضة الإلكترونية في تصميمها الرقميّ وإمكانية مشاهدتها والاستمتاع بها من قبل الجميع، إذ أعلنت وزارة الرياضة السعودية دعمها لهذا النوع من السباقات لأنها تقدم الترفيه والتواصل مع الجماهير في كل مكان وفي أي وقت، وخصوصًا في ظل الظروف الراهنة مع جائحة “كورونا” التي ضربت العالم بأسره وفرضت التباعد الاجتماعي، الأمر الذي يُعدُّ إنجازًا آخر للاتحاد من ناحية توحيد وتعزيز التواصل بين جماهير الرياضة من عشاق سباقات المحركات ومجتمع لاعبيها المحترفين في العالمين الواقعي والافتراضي، عبر سباق “لومان 24 ساعة” الافتراضي.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin