الأمين العام يلتقي برئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب ووزير خارجية العراق

الأمانة العامة – بغداد

اجتمع معالي الدكتور نايف الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، مع دولة رئيس وزراء جمهورية العراق، السيد مصطفى الكاظمي، ورئيس مجلس النواب بالجمهورية العراقية، محمد الحلبوسي، بالعاصمة العراقية بغداد في 1 فبراير 2021م.

جرى خلال الاجتماع بحث علاقات التعاون المشترك بين مجلس التعاون وجمهورية العراق، وسُبل تعزيزها وتنميتها في مختلف المجالات، بما يخدم المصالح المشتركة بين الجانبين، بالإضافة إلى تطورات الأوضاع في المنطقة والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

كما تم الإشادة بما تشهده العلاقات الخليجية العراقية من تنامي وتطور، لتعزيز علاقات التعاون المشترك بين الجانبين في مختلف المجالات، ولما فيه الخير والمنفعة لشعوب المنطقة، وحفظ أمنها واستقرارها.

وأكد الحجرف على ما تضمنه بيان العلا الصادر من قمة “السلطان قابوس والشيخ صباح”، التي عُقدت في محافظة العلا في المملكة العربية السعودية بتاريخ 5 يناير 2021م، والذي تضمن تأكيد مجلس التعاون على دعم أمن واستقرار وسيادة العراق، وكذلك دعم جهوده في مكافحة الإرهاب، مشددًا على الأمن الجماعي وجهود تعزيز الاستقرار في المنطقة خدمة للمصالح المشتركة.

واستعرض معاليه مذكرة التفاهم الموقعة بين مجلس التعاون والعراق وخطة العمل لتنفيذها بما يحقق تطلعات الجانبين، وتعزيز التعاون لخدمة القضايا المشتركة والثوابت العربية.

​كما التقى معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية بالدكتور فؤاد حسين، وزير الخارجية بجمهورية العراق، بمقر الأمانة العامة بالرياض في 22 فبراير 2021م.

تم خلال الاجتماع تناول مسيرة التعاون بين مجلس التعاون وجمهورية العراق، في إطار الشراكة الإستراتيجية بين الجانبين والجهود المبذولة، من أجل تعزيزها بما يحقق التطلعات المشتركة للجانبين، ومتابعة تنفيذ خطط العمل المشترك التي تم الاتفاق عليها.

وجدد الحجرف وقوف مجلس التعاون إلى جانب جمهورية العراق الشقيق فيما يتخذه من إجراءات لحفظ سيادته وأمنه واستقراره، مؤكدًا على مواقف مجلس التعاون الثابتة تجاه العراق، وأهمية الحفاظ على سلامة ووحدة أراضيه وسيادته الكاملة وهويته العربية ونسيجه الاجتماعي ووحدته الوطنية.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin